جبريل أوحيدة: أبواق الإخوان الواهمة والعملاء انفصلوا تماما عن الواقع

أكد جبريل أوحيدة، عضو مجلس النواب، أن أبواق الإخوان الواهمة والمليشيات وسلطة الأمر الواقع العميلة في الغرب الليبي وفرسان قنوات الفتنة انفصلوا تماما عن الواقع على الأرض.

وقال أوحيدة، في منشور له، عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»: “تارة يصورونه هزيمة؛ انسحاب الجيش من منطقة نفوذ تركيا وقطر في الغرب الليبي وتركه لمصيره تتجاذبه المليشيات، والتمركز في منطقة سرت الجفرة سدا منيعا للحيلولة دون أطماع تركيا”.

وأضاف “تيار الإخوان العالمي مع إيقاف تدفق النفط إلى أن تخرج تركيا ومرتزقتها من ليبيا ويحدث اتفاق على توزيع عادل للثروة وضمان عدم التلاعب بها كما حدث سابقا”.

وتابع “يعتبر ذلك فشل ذريع لمشروعهم واتفاقياتهم اللاشرعية، فتصور الأبواق هذا الواقع بفشل للجيش وانتصار لهم، وفي الوقت نفسه يلمحون بخجل وعصبية إلى ما يعرفه الجميع، أن عدم سيطرتهم على سرت الجفرة وما بعدها حيث حقول ومواني النفط هو الفشل بعينه أمام جميع السيناريوهات المحتملة”.

وأشار إلى أنهم يعرفون أن كل تلك السيناريوهات لن تكون في صالحهم لا عسكريا ولا جغرافيا ولا سياسيا ولا اقتصاديا، قائلا: “عامل الوقت ولعبة عض الأصابع هي حتما من مخسورهم”.

وأوضح أنه بالمقابل نتمنى أن يستفيد متصدرو المشهد السياسي لدينا من الأخطاء السابقة التي منطلقها الأطماع الشخصية ورعونة المستشارين والجلوس غير المتزن على طاولة المفاوضات الآتية لا محالة.

الوسوم

مقالات ذات صلة