«سرت للنفط»: تعرضنا لحملة من «المتنطعين بالوطنية» وسنوفر الغاز لمحطات الكهرباء بعد انتهاء أزمة المكثفات

واصلت الناقلة (Valle di siviglia) تحميل شحنة من مادة المكثفات تقدر بحوالي 245 ألف برميل، وذلك بعد جهود ومساعٍ حثيثة من أجل توفير سعة تخزينية لمادة المكثفات تمكن من توفير إمدادات الغاز الطبيعي لاستهلاك محطات توليد الكهرباء.

وقالت شركة سرت لإنتاج وتصنيع النفط والغاز، في إيجاز صحفي لها: “من المتوقع أن تنتهي الناقلة من تحميل الشحنة بعد 30 ساعة من بدء التحميل والذي انطلق حوالي الساعة 15:00 عصر الاثنين”.

وحضر جاد الله العوكلي، عضو مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط ومسعود سليمان موسى، رئيس مجلس إدارة شركة سرت لإنتاج وتصنيع النفط والغاز قد حضرا بدء التحميل.

وأكد جاد الله العوكلي، أن هذه الخطوة جاءت بعد كثير من الجهد والمباحثات من الجهات المسؤولة سواء في المؤسسة الوطنية للنفط أو في القيادة العامة للقوات المسلحة العربية الليبية، وذلك تقديراً لمعاناة المواطن وتخفيفاً للأعباء الملقاة عليه.

وأشار إلى أن المسؤولية الآن أصبحت لدى شركة الكهرباء متمنياً ان تكون في الموعد رغم المشاكل التي تعانيها، آملا في أن تكون هذه الخطوة بادرة مع بداية سنة هجرية جديدة إلى رفع القوى القاهرة عن كل الموانئ والحقول واستئناف الإنتاج وتوحيد مؤسسات الدولة.

بدوره، قال مسعود سليمان موسى: “إن شركة سرت مرت بظروف صعبة جداً وخانقة نتيجة وصول السعات التخزينية للحد الأقصى لمنتج المكثفات المصاحب لإنتاج الغاز الطبيعي، في الوقت الذي بذل فيه الجنود المجهولون من مستخدمي الشركة بالحقول وتحديداً حقل الاستقلال والساحل والحطيبة والإرادة وإدارة نقل وتزويدات الغاز وكافة إدارات الشركة جهوداً مضنية لاستمرار تدفق إمدادات الغاز”.

وأضاف موسى “الشركة تعرضت لحملة إعلامية شرسة ممن وصفهم بـ«المتنطعين بالوطنية» ومن أشخاص غير فنيين ولا ينتمون للجانب الفني، ولكن كان الصبر والحكمة في حل هذه الأزمة بالتوازي مع التواصل مع الجهات المختصة في الدولة التي تجاوبت وتفهمت مشكلة المواطن والظروف الصعبة التي مرت بها الشركة إلى أن أثمرت وصول هذه الناقلة”.

وحيا الجميع وقدم شكره لكل من ساند الشركة من شركات القطاع وعلى رأسها شركة الخليج العربي للنفط والقيادة العامة للقوات المسلحة العربية الليبية وجهات المجتمع المحلي متمنياً استمرار وصول النواقل وعودة الإنتاج قريباً، مشيرا إلى أن هذه الخطوة ستمنح الشركة أريحية في زيادة إمدادات الغاز لمحطات الكهرباء وتشغيل المصفاة وتوفير المحروقات للسوق المحلي.

الوسوم

مقالات ذات صلة