“السباعي”: قرار السراج في حق “باشاغا” ليس فيه مثقال ذرة من الحكمة

هاجم علي السباعي، عضو مجلس النواب المنشق، فائز السراج رئيس المجلس الرئاسي بسبب قراره الذي أصدره بإيقاف وزير داخليته فتحي باشاغا، متهما إياه بالقرار غير الحكيم.

وقال “السباعي” في منشور له عبر فيس بوك، “إن القرار الذي أصدره رئيس المجلس الرئاسي في حق “باشاغا”، ليس فيه مثقال ذرة من الحكمة، بل يخدم الطرف المعادي قولا واحدا”، حسب قوله.

وزعم النائب المنشق أن من نتائج القرار، قبل يومين وجود أرتال تجوب طرابلس متحدية وزير الداخلية، واليوم أضعافها تجوب طرابلس داعمة له، مع أنها كانت إلى عهد قريب جميعا كتفا لكتف في وجه العدوان وعلى تبة واحدة”، حسب زعمه. 

وادعى أن المكسب الأكبر للوطن ولفبراير من العدوان على طرابلس هو توحد هذه البنادق جميعا في خندق واحد، فما بال السرّاج ومن حوله يعمل على تفريقها؟!.

حطت طائرة وزير الداخلية بحكومة الوفاق الموقوف فتحي باشاغا في مطار معيتيقة مساء السبت قادمة من تركيا، بعد إنهاء رحلته التي التقى خلالها عددا من المسؤولين الكبار في أنقرة على رأسهم وزير الدفاع خلوصي أكار.

وقبل أن يخرج باشاغا من المطار بأكثر من 300 آلية مسلحة، كان في استقباله عدد من قادة المليشيات المسلحة وإرهابيون متورطون في جرائم بشعة بحق الليبيين، أبرزهم الإرهابي علي العدولي، والقيادي المليشياوي بشير خلف الله الشهير بـ”بالبقرة”، والقيادي في مليشيا مصراتة محمد الحصان، إضافة إلى ضباط من وزارة الدفاع التركية المتمركزين في قاعدة معيتيقة.

مقالات ذات صلة