اخبار مميزة

«عماري زايد»:  نبارك لليبيين يوم التحرير ونعاهد «الشهداء» بتحقيق التنمية

قال محمد عماري زايد، وزير التعليم المكلف في «حكومة السراج» ونائب رئيس المجلس الرئاسي، القيادي في الجماعة الليبية المقاتلة، المدرجة على قوائم الإرهاب، إنه يبارك لكل الليبيين ما وصفه بـ«يوم التحرير» الذي نحتفل فيه بتخلص بلادنا من ربقة حكم همجي متخلف جثم على صدورنا أكثر من أربعة عقود، على حد زعمه.وادعى عماري زايد:” هذا اليوم الذي اتخذناه يوما لتحرير البلاد، يجب أن يكون يوم مراجعة ووقفة مع النفس، نتدارس فيه أوضاعنا، ونقف بكل شجاعة وصدق أمام المنعطفات التي يمر بها الوطن منذ التحرير حتى الآن، نتعرف فيها على الأسباب الحقيقية للاخفاقات، ومكامن الخلل في عملنا”.واستطرد:” نجدد العهد والوفاء لأرواح الشهداء الذي ضحوا من أجل عيش كريم للمواطن، ومن أجل بلد يعيش الجميع في ظله، متفانين في بناء المؤسسات وتقديم الخدمات وتحقيق التنمية، على حد ادعائه.ولفت إلى أن مسار الثورة سيستمر ولن يتوقف، ولن ينجح المتآمرون ولا أدواتهم في وقف التغيير، وما يقدمه الأبطال في ساحات الدفاع عن الثورة لدليل دامغ على أن جذوة الثورة متقدة ولن تنطفئ حتى بناء ليبيا، على حد تعبيره.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى