«الصغير»: لن أترشح لأي منصب يتزعمه الفاشلون

أكد  حسن الصغير وكيل وزارة الخارجية الأسبق بالحكومة الليبية، أنه لا عبر عن أحد ولا ينتمي لأي كيان سياسي، مشددًا على أنه لا يمثل إلا نفسه.

وأضاف «الصغير»، في  منشور له بفيسبوك، قائلًا: “لا أعبر عن أحد ولا أنتمي سياسياً لاي كيان، ولا تنسيق سياسي  لي مع أي طرف شخوص كانوا أم  مؤسسات القريب منهم والبعيد لا أمثل إلا نفسي ولا يملثني إلا ذاتها”.

 وأوضح أن “ما يؤخذ  عني فعلي و ما ينقل إلي  فلها”، مستطردًا””لم ولن أترشح لأي منصب أو  عمل حكومي يتزعمه الفاشلون”.

جدير بالذكر أن حسن الصغير، كان قد عبر في منشور سابق، عن استغرابه من استمرار ملتقى الحوار السياسي الليبي رغم اختلاف الأعضاء فيما بينهم، متسائلا : “لا أعلم ما فائدة استمرار ملتقى بدعوى التسهيل وهم اختلفوا فيما بينهم بحسب قولهم على الية اتخاذ القرار؟”. 

واختتم حديثه متسائلا: “هل رفض أي عضو علناً وخارج كواليس الملتقى وفِي الإعلام أو وسائطها استمرار الملتقى ورفض تنصيبه على الليبيين بقرار من مبعوثة مؤقتة؟”، في إشارة إلى ستفياني وليامز، المبعوثة الأممية في ليبيا.

مقالات ذات صلة