«الزايدي»: علينا إطلاق حركة تحرر وطني بعد اعتراف «ويليامز» بوجود 10 قواعد عسكرية و 20 ألف مرتزق

قال أمين اللجنة التنفيذية للحركة الوطنية الشعبية الليبية مصطفى الزايدي:” حسب الشرعية الدولية، علينا إطلاق حركة تحرر وطني”.

وأضاف مصطفى الزايدي، عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” أن رئيسة بعثة الأمم المتحدة للدعم وممثلة الأمين العام، ستيفاني ويليامز، تعلن رسميا عن وجود 10 قواعد عسكرية و 20 ألف جندي ومرتزق أجنبي  في ليبيا “.

وأشار إلى أن ستيفاني ويليامز، طالبت مجموعة شخوص أحضرتهم لحل أزمة ليبيا أن يقاوموا ذلك، كما أعلنت أن أكثر من مليون ونصف ليبي “ربع السكان” يحتاجون إلى مساعدات إنسانية، وذلك جزء من قرارات الأمم المتخدة في ٢٠١١  بحماية المدنيين “.

وتابع:” إذًا حسب القانون الدولي، على القوى الوطنية الليبية الانخراط في مقاومة الاحتلال الأجنبي بكل الوسائل المتاحة.

واختتم قائلا:” أعلم أن الليبيين يدركون أن كل ما يجري من عمليات سياسية هي عبث نتيجته إطالة الأزمة وتعقيدها ومزيد الانهيارات الاقتصادية والاجتماعية، مواجهته تتطلب رفضه كليا والبحث في الحل بين الليبيين وحدهم بعيدا عن أعدائهم الطامعين فيهم”.

مقالات ذات صلة