وزير الخارجية التركي: لا يحق لأحد أن يضع علامات استفهام حول عضوية بلادنا في «الناتو»

زعم وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو، الخميس، إنه لا يحق لأحد أن يضع علامات استفهام حول عضوية تركيا في حلف شمال الأطلسي “الناتو”، حسبما أفادت وكالة الأناضول التركية.

وأوضحت الوكالة الرسمية، أن حديث أوغلو، جاء ذلك هلال مشاركته عبر تقنية الفيديو، في النسخة السادسة لـ”منتدى حوار المتوسط” الذي تنظمه وزارة الخارجية الإيطالية والمعهد الدولي للدراسات السياسية (ISPI).

وادعى تشاووش أوغلو، أن بعض التصريحات التي انتقدت تركيا في اجتماع وزراء خارجية دول “الناتو” الذي انعقد الثلاثاء عبر تقنية فيديو كونفرنس مرفوضة، متابعا:” لا يحق لأحد أن يضع علامات استفهام حول عضوية تركيا في حلف شمال الأطلسي”.

وتابع:” تركيا حليف قوي للناتو، وهي بين الحلفاء الخمسة الأوائل الذين يقدمون مساهمات لعملياته وميزانيته” على حد قوله.

وأضاف: “أبواب تركيا مفتوحة على مصراعيها من أجل الحوار، هناك مخرج ألا وهو مؤتمر شرق المتوسط الذي يشكل ​​فرصة لخلق بيئة مواتية للتعاون وهذا هو اقتراحنا” على حد تعبيره.

مقالات ذات صلة