«امشيرب»: تصالحوا مع «الثوار الحقيقيين» وليس مع «الأزلام» الذين هم مثل العقارب والأفاعي

دعا الشيخ عبدالرزاق امشيرب خطيب جامع بن نابي بطرابلس والمقرب من المفتي المعزول الصادق الغرياني من وصفهم بعقلاء القوم إلى التصالح مع الثوار لمساندتهم.

وزعم «امشيرب»، في كلمة نشرتها صفحة قناة «التناضح» التابعة للمفتي المعزول عبر فيسبوك: «إن كنتم تسعون للصلح وتبحثون عنه فأقول لكم بكل أمانة عليكم أن تتصالحوا مع تيار الثورة الحقيقي فهو من سيسندكم ويقف معكم عندما تحتاحون».

وواصل ادعائه بالقول: «أمّا الصلح مع الأزلام والقتلة والمجرمين فهو أشبه ما يكون بمن يدخل يده في جحر ووكر العقارب والأفاعي معتقدا أنها ستقبّل يده». 

ويعد عبدالرزاق امشيرب المقرب من المفتي المعزول الصادق الغرياني من أشد المحرضين ضد الجيش والمؤسسة العسكرية.

ودائما ما يسخر عبدالرزاق امشيرب منبر جامع بن نابي في طرابلس للهجوم على المؤسسة العسكرية في أكثر من خطبة جمعة، حتى أنه حذر المناصرين للجيش بقطع ألسنتهم، فيما توعد المتعاونين معه بقطع أيديهم وأقدامهم.

 

 

مقالات ذات صلة