الشتيوي: عميد بلدية الأصابعة منع شاحنات تبرعت بها لسقاية الناس من العمل

 

قال رجل الأعمال إسماعيل الشتيوي، إن عميد بلدية الأصابعة، سعد الشرتاع، والمطلوب بأمر قبض من النائب العام والمحامي العام، يمنع المياه عن أهله بالمدينة إذ يصل سعر خزان المياه إلي المواطن بسعر من 150 إلى 200 دينار ليبي.

وأعلن “الشتيوي” عن عزمه التبرع بثلاث شاحنات جديدة تنقل المياه حسب الاولوية لأسر الأيتام والفقراء والمحتاجين، مضيفاً: “وصلت هذه الشاحنات وطلبت من اخوتي اجراء تعاقد قانوني مع هيئة المياه بالجبل الغربي ودفع ثمن المياه طيلة مدة العقد مقدما لهيئة المياه الجبل الغربي وفعلوا ذلك بعقد قانوني”.

الشتيوي: عميد بلدية الأصابعة منع شاحنات تبرعت بها لسقاية الناس من العمل 2 الشتيوي: عميد بلدية الأصابعة منع شاحنات تبرعت بها لسقاية الناس من العمل 3 الشتيوي: عميد بلدية الأصابعة منع شاحنات تبرعت بها لسقاية الناس من العمل 4 الشتيوي: عميد بلدية الأصابعة منع شاحنات تبرعت بها لسقاية الناس من العمل 5

وتابع قائلاً: “طلبت من اخوتي أن يكون سعر خزان المياه يمثل ثمن الماء من الدولة وقدره 10 دينار للخزان تقريبا و15 للسائق وشئ رمزي من أجل الوقود وبدأت الشاحنات في تلبيه طلبات الاسر المحتاجة بالمنطقة وفرحت الناس بهذه المساهمة المتواضعة”.

وأعرب رجل الأعمال عن أسفه قائلاً: “اليوم وللاسف يمنع عن شاحناتنا تعبئة المياه بسعر رمزي للعائلات
عميد بلدية الأصابعة قاتل ابن اخيه وقبلها أضاً بشهور قليلة
تبرعت بباخرة أسمنت للأسر المحتاجة بالمنطقة حوالي 70000 ألف قنطار أسمنت بسعر رمزي
فكتب عني هو وأولاده أنها دعاية انتخابية ضده في الأصابعة، فرحم الله القائل في قوله: فلتحيا دولة الحقراء”.

مقالات ذات صلة