جهاز مكافحة الهجرة بالوفاق: ليبيا أصبحت ضحية ونواجه وحدنا أزمة عجز عنها العالم

قال رئيس جهاز مكافحة الهجرة غير الشرعية بحكومة الوفاق المبروك عبدالحفيظ خلال لقائه اليوم الثلاثاء سفير ألمانيا لدى ليبيا “أوليفر أوفكزا ” أن المنظمات الدولية المعنية بملف الهجرة تتعامل مع ليبيا بازدواجية في المعايير.

وقال عبد الحفيظ بحسب المكتب الإعلامي لوزارة الداخلية بحكومة الوفاق خلال اللقاء الذي عقد بديوان رئاسة جهاز مكافحة الهجرة إن المنظمات المعنية بملف الهجرة تعمل خارج ليبيا بحجة أنها دولة غير آمنة الأمر.

واعتبر أن ذلك يتناقض مع طلباتهم المقدمة للسلطات الليبية بإدماج المهاجرين داخل الدولة الليبية موضحاً بأنه لابد من خلق بدائل للدخل وفرص العمل بدول المصدر وخاصةً دول الطوق الليبي للحد من تدفق المهاجرين عبر الأراضي الليبية.

وأشار المبروك إلى أن ليبيا لم تعد دولة عبور بل أصبحت ضحية وتركت وحيدة لمواجهة ملف عجزت عنه دول العالم الأمر الذي يتطلب تضافر الجهود من أجل الوصول لحلول عاجلة لا تمس الثوابت وسيادة الدولة الليبية التوطين بأي شكل من الأشكال.

وجرى خلال اللقاء مناقشة عدد من المواضيع المتعلقة بلمف الهجرة غير الشرعية ومساهمة برلين في مكافحة ظاهرة الهجرة غير الشرعية ودور المنظمات الدولية العاملة بملف الهجرة ومدى كفاءتها في معالجة لهذه الظاهرة.

مقالات ذات صلة