حنان شلوف: إذا قدم «الدبيبة» قائمة حكومته لـ«برلمان طبرق» لن تسلم من الطعون

قالت حنان شلوف، النائبة المنشقة عن البرلمان:” منذ إعلان فوز قائمة المنفي- الدكتور محمد المنفي رئيس المجلس الرئاسي الجديد- الدبيبة- عبدالحميد الدبيبة رئيس الحكومة الجديدة- طرحت سؤالاً على قناة التناصح- التابعة للمفتي المعزول الصادق الغرياني، والتي تبث من تركيا والمحرضة على الإرهاب- مفاده: هل يمكن أن تتحول هذه القائمة إلى قائمة جدلية في حالة قدم الدبيبة حكومته لمجلس «نواب طبرق» باعتباره محط الأنظار الدولية؟!!”.

وتابعت حنان شلوف، عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”:” في لقاء الأمس الساعة التاسعة على التناصح، أعدت نفس السؤال بخاصة وأن زيارات الدبيبة كانت لمجلس النواب بحسب ما صرح، هو في لقاء أعيان طبرق، ولم يزر مجلس نواب طرابلس بصفته المجلس حتى اللحظة” على حد قولها.

وأضافت:” قلت خلال اللقاء هل سيقدم دبيبة حكومته لنواب طبرق الذي حزم أمره، وأكمل ترتيبات المكان في سرت لاستقباله أم طرابلس المنقسم الآن على نفسه بين مجلس برئاسة نائبي عقيله في باب بحر وباقي النواب الذين حتى اللحظة لم يحزموا أمرهم، أين سيكون اجتماعهم “صبراتة- سرت- غدامس”، أم أنه سيقدم نسختين من حكومته نسخة لطبرق ونسخة لطرابلس؟”، على حد تعبيرها.

وزعمت:” أن الجواب جاء في عواجل الساعة 11 من الناطق باسم نواب طبرق بأنه سيقدم حكومته لبرلمان طبرق ليخرج بعدها اعتراض من أحد  النواب الـ84 الذين أعطوا صك على بياض لاعتماد حكومة الدبيبة في حالة توفر معايير الكفاءة والخبرة “وكأن هذا لم يكن شرطًا في الاتفاق السياسي” بأن الدبيبة إذا قدم حكومته لطبرق لن تسلم من الطعون.. ولا تعليق على هذا “.

مقالات ذات صلة