الدبيبة: نزور موسكو من أجل السلام ودعمنا في إنهاء الخلاف

قال رئيس حكومة الوحدة الوطنية عبد الحميد الدبيبة:” نشكر روسيا لدعمها ليبيا منذ 2011 واستضافة مفاوضات سوتشي ومشاركتها في مؤتمر برلين لحل الأزمة”

وأضاف الدبيبة، خلال لقائه وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف بموسكو، اليوم الخميس:” جئنا لبحث عملية السلام، وطلب العون لإنهاء هذا الشقاق والخلاف الذي قتل الآلاف ودمر البنى التحتية، والمساعدة في إعادة الإعمار “، حسبما أفادت وزارة الخارجية الروسية.

ولفت الدبيبة، إلى أن ليبيا على شفير الانقسام، ولذلك تتمثل أولويتنا الأساسية في تحقيق الوحدة ودعم التنمية والاستقرار وضمان خروج كل القوات الأجنبية “.

وأوضح أن بلاده تمكنت من توحيد 80 في المئة من ليبيا، وبقي أمامنا توحيد المؤسسة العسكرية، التي لا تقوم دولة من دونها، لتحقيق الوحدة الكاملة”.

وأوضح:” على كل القوات المسلحة أن تكون خاضعة للحكومة لنتمكن من بناء البلاد”، متابعا:” نريد من شركات الغاز والسكك الحديدية العودة للعمل في ليبيا، واستكمال العقود الموقعة قبل 2011″.

وشدد على أن الدعم الروسي لليبيا وحكومة الوحدة مهم جدا، وقد وعدنا الرئيس بوتين بذلك “.

واستطرد:” أدعو وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف إلى زيارة طرابلس، وعودة السفير الروسي إليها قريبا”.

مقالات ذات صلة