وزيرا خارجية مصر والمغرب يتفقان على دعم التسوية الشاملة للأزمة الليبية

بحث وزير الخارجية المصري سامح شكري، الملف الليبي مع نظيره المغربي ناصر بوريطة.

وقالت وزارة الخارجية المصرية في بيان طالعته “الساعة 24″، إن شكري أجرى اليوم الخميس مشاوراتٍ سياسية عبر تقنية الفيديو كونفرنس، مع بوريطة، حيث تباحث الوزيران خلالها حول مُجمل العلاقات الثنائية، ومستجدات الملفات الإقليمية ذات الاهتمام المُشترك.

وأضاف البيان أن الوزيرين اتفقا على تكثيف التواصل بين البلدين بهدف دعم الوصول إلى تسوية شاملة للأزمة في ليبيا، على نحو يضمن استعادة ليبيا لأمنها واستقرارها ورخاء شعبها.

مقالات ذات صلة