«الحكومة»: فتح المنافذ البرية مع الجزائر وتدشين خط بحري لنقل البضائع والركاب

بحث وزير المواصلات محمد الشهوبي، مع وزير الأشغال العمومية والنقل الجزائري، كمال ناصري تعزيز أواصر التعاون بين ليبيا والجزائر في قطاع النقل.

وقال بيان صادر عن حكومة الوحدة الوطنية: “تم التأكيد في هذا الاجتماع على ضرورة فتح المجال الجوي بين البلدين وعودة الرحلات عبر الخطوط الجوية الليبية والجزائرية لتعزيز التعاون في كافة المجالات”.

وأضاف “تم الاتفاق بين الوزيرين على فتح المنافذ البرية بين البلدين لتسهيل حركة التنقل بين البلدين، وكذلك تدشين خط بحري بين الموانئ المختلفة بين البلدين لنقل البضائع والركاب، على أن تستكمل المحادثات من خلال المصالح والهيئات الخاصة بالنقل الجوي والبري والبحري لتطبيق هذه الاتفاقات في أسرع وقت ممكن”.

مقالات ذات صلة