شباب بمنطقة رأس لانوف يغلقون ميناء السدرة النفطي

مر أقل من أسبوع على اعتصام مجموعة من شباب منطقة راس لانوف، أمام ميناء السدرة النفطي  للمطالبة بحقهم في الحصول على فرصة عمل كريم، خاصة أن بينهم خريجي جامعات، أفاد شهود عيان اليوم الأربعاء، بمنطقة رأس لانوف، قيام مجموعة من الشباب بالمدينة بإغلاق ميناء السدرة النفطي.

وكان المعتصمون حينها قد خاطبوا المؤسسة الوطنية للنفط والحكومة الليبية، في بيان، بتمكينهم من فرص عمل بمختلف الشركات النفطية، والتي تسير الموانئ الثلاثة المحيطة بالمنطقة، وأكد المعتصمون في بيان لهم

وأكد الشهود العيان اليوم،  أن احتجاج الشباب جاء  بسبب عدم حصولهم على فرص عمل بالشركات النفطية العاملة في المدينة.

تجدر الإشارة إلى أن  وكيل وزارة النفط والغاز لشؤون الإنتاج رفعت العبار، كان قد  اجتمع أمس الثلاثاء بعدد من حكماء وأعيان منطقة راس لانوف، للاطلاع على المشكلات التي تعاني منها المنطقة.

ومن جانبه وعد العبار، بالعمل على حلحلة المشكلات المطروحة مع الجهات المعنية، مؤكدا أنه سينقل المطالب إلى وزير النفط والغاز، بالإضافة إلى توجيه المؤسسة الوطنية للنفط إلى النظر في متطلبات المنطقة ضمن برامج التنمية المستدامة.

مقالات ذات صلة