اخبار مميزةليبيا

سلطان الباروني: رئيس ليبيا القادم سيكون أقل الرؤساء حظًا لتسلمه دولة تعج فيها الفوضى

اعتبر المحلل السياسي الليبي سلطان الباروني، أن “الرئيس الليبي القادم سيكون من أقل الرؤساء حظا؛ لأنه سيستلم دولة تعج فيها الفوضى”.

وقال «الباروني»، في تصريح لـ«سكاي نيوز عربية،»، إنه “بمجرد أن يؤدي القسم ويذهب لمكتبه سيواجه ملفات عجزت كل الحكومات والمجتمع الدولي عن حلها، منها التدخلات الأجنبية وانتشار السلاح ومعسكرات المهاجرين ونقص السيولة والفرقة السياسية وتردي الوضع التعليمي والصحي”.

وأوضح أن “أصعب هذه الملفات هو توحيد الليبيين، ونسف مشروع تقسيم البلاد نهائيا”.

تجدر الإشارة إلى أن رئيس مجلس الدولة الاستشاري، خالد المشري، أعلن في موقف متوقع منه، رفضه لقانون انتخاب الرئيس؛ قائلا في مؤتمر صحفي بطرابلس، الأحد، إن “قانون الانتخابات ليس توافقيا، ونرفض القانون بالصورة التي صدر بها”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى