اخبار مميزةليبيا

أحزاب ومنظمات مجتمع مدني: ندعو المجتمع الدولي لاتخاذ الإجراءات الحازمة ضد معرقلي الانتخابات

أعربت أحزاب سياسية وتكتلات وتجمعات وطنية مدنية عن تقديرها للجهود الوطنية والإقليمية والدولية الجادة من أجل تنفيذ استحقاقات الانتخابات الرئاسية المباشرة والبرلمانية في موعدها 24 ديسمبر المقبل.

ووقع كل من الحزب المدني الديموقراطي وتكتل إحياء ليبيا والحزب الوطني الوسطي وتحالف القوى الوطنية وتجمع الإرادة الوطنية وحزب الحركة الوطنية وحزب شباب الغد والحراك الوطني الليبي وحراك من نحن وحراك ليبيا تنتخب رئيسها وحراك 24 ديسمبر والاتحاد النسائي درنة والشبكة الليبية لدعم وتمكين المرأة، بيانا مشتركا رحبوا فيه بصدور التشريعات اللازمة للانتخابات.

وأشادت بيان الأحزاب ومنظمات المجتمع المدني بالوعي المتزايد لدى أبناء الشعب الليبي بضرورة إنجاز هذا الاستحقاق في موعده لتحقيق الأمن والاستقرار وإعادة هيبة الدولة وسيادتها الوطنية. وأكد البيان على تطلع الأحزاب بأن يعزّز اجتماع الدول الصديقة والشقيقة والذي سيعقد في هذا الشهر من أجل الاستقرار، ويشكّل قيمة مضافة للجهود من أجل احترام تنفيذ استحقاقات الانتخابات الرئاسية المباشرة والبرلمانية في موعدها 24 ديسمبر 2021م.

وثمن البيان جهد المجتمع الدولي من أجل مساعدتنا للخروج من هذه الأزمة، ودعا المشاركين في مؤتمر باريس الذي سيعقد في شهر نوفمبر القادم بأن يحرصوا على التأكيد الجازم لإنجاز هذا الاستحقاق في موعده، وأن يتخذ الإجراءات الحازمة ضد كلّ الأطراف المعرقلة لإنجازه، وضمان احترام نتائجه من الجميع.

واختتم الأحزاب ومنظمات المجتمع المدني بيانها، قائلة: “نحيط الجميع علمًا بأن عدم الوفاء بهذه الاستحقاقات سوف يكون له انعكاسات وتداعيات غير محمودة، ولا يمكن التحكّم في نتائجها”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى