اخبار مميزة

«ويليامز» من «الجزائر»: يجب وقف إطلاق النار فوراً فحياة 125 ألف مدني بـ«سرت» في خطر

استقبل رئيس الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية عبد المجيد تبون الممثلة الخاصة للأمين العام بالإنابة، رئيسة بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، ستيفاني ويليامز وبحث معها تطورات الأزمة في ليبيا، في اجتماع عقد أمس بالجزائر العاصمة.وبحسب بيان للبعثة، اليوم الإثنين، شكرت الممثلة الخاصة بالإنابة الجزائر على دورها في التواصل مع جميع الأطراف الليبية للحث على إنهاء العنف، وأعربت عن تقديرها للدعم الذي تقدمه الجزائر للإسراع في استئناف العملية السياسية التي يقودها الليبيون تحت رعاية الأمم المتحدة.وفي سياق التحشيد العسكري المفزع حول سرت، دعت الممثلة الخاصة بالإنابة ويليامز إلى وقف فوري لإطلاق النار في ضوء محادثات اللجنة العسكرية المشتركة 5+5 من أجل حماية 125,000 مدني لا زالوا متواجدين في دائرة الخطر، وإلى وضع حد للانتهاك الصارخ لحظر التسليح الذي تفرضه الأمم المتحدة.وجدّد تبون بهذه المناسبة موقف الجزائر الثابت الداعي إلى ضرورة التعجيل بالحل السياسي باعتباره السبيل الوحيد لوقف إراقة المزيد من الدماء والإبقاء على الوضع تحت السيطرة، حتّى يتمكن الشعب الليبي من إعادة بناء دولته في إطار الشرعية الشعبية، وبما يضمن وحدته الترابية، وسيادته الوطنية، بعيدا عن التدخلات العسكرية الأجنبية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى