الاتحاد الأوروبي: دعواتنا للتهدئة لم تلق آذاناً صاغية لدى تركيا.. وسنتخذ إجراءات حيال انتهاكاتها

قال الناطق باسم الممثل الأعلى للأمن والسياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي، بيتر ستانو، إن بروكسل واضحة في مواقفها من حيث رفض التصرفات السلبية التركية، بمياه شرق المتوسط والدعوة إلى قلب المعادلة عبر حوار بناء وإيجابي مع أنقرة.

وأكد “بيتر ستانو” في تصريحات له نقلتها وكالة “آكي” الإيطالية، أن الدعوات الأوروبية للتهدئة والحوار لم تلق آذاناً صاغية لدى الأتراك الذين يستمرون في ممارساتهم الاستفزازية في شرق المتوسط.

وأضاف ستانو:” أن التصرفات التركية لها آثار محددة وواضحة على العلاقات بين بروكسل وأنقرة”، موضحًا أن وزراء خارجية الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي بصدد مناقشة مجموعة من الإجراءات، سيتم اتخاذها في حال استمرار تركيا في نهجها المقلق.

وتابع:” أنه لا يستبعد الاستجابة لطلب السلطات اليونانية فيما يخص عقد اجتماع استثنائي لوزراء الخارجية للرد على التهديدات التركية في شرق المتوسط، مُضيفًا أن الاجتماع غير الرسمي المقرر مُسبقًا في برلين يوم 27 أغسطس الجاري سيكون فرصة ملائمة لمناقشة الأمر نفسه”.

الوسوم

مقالات ذات صلة