سيناتور إيطالي: وجود تركيا في ليبيا أخطر هزيمة في تاريخنا الجمهوري

قال السيناتور الإيطالي المعارض أدولفو أورسو، إن ليبيا يتم تقسيمها وسط صمت من حكومة بلاده.

السيناتور، نائب رئيس اللجنة البرلمانية لأمن إيطاليا (كوباسير) قال في تغريدة إن وجود “قاعدة بحرية تركية في مصراتة، وقاعدة روسية في سرت” بمثابة “خيانة لمصالح إيطاليا الحيوية”.

البرلماني عن حزب حزب “اخوة ايطاليا” اليميني طالب وزير الخارجية، لويجي دي مايو بالمثول “أمام البرلمان لشرح ما يبدو أنها أخطر هزيمة في تاريخنا الجمهوري”.

وأضاف أورسو “مصير إيطاليا لن يتم تحديده في بوميليانو”، في إشارة الى انتخابات محلية في المدينة باقليم كمبانيا مسقط رأس دي مايو، “بل في البحر الأبيض المتوسط ​​حيث نخسر على الجبهة بأكملها:  في ليبيا كما في لبنان وسورية وشرق المتوسط​​. هناك دول أخرى تحتل الدور الذي كان لإيطاليا”. وفق وكالة أكي.

ويوم الثلاثاء الماضي زار وزير الدفاع التركي خلوصي أكار ورئيس الأركان الجنرال يشار جولر طرابلس كما وصل وزير الدفاع القطري خالد العطية برفقة وفد رفيع، ليعلنوا لاحقا أن ميناء مصراته سيتم تحويله إلى قاعدة بحرية تركية بتمويل قطري.

الوسوم

مقالات ذات صلة