وكالة موديز للتصنيف الائتماني تخفض تصنيف تركيا من B1 إلى B2 وتؤكد أنقرة لا تستطيع التعامل مع التحديات

فضت موديز الجمعة التصنيف الائتماني لتركيا إلى ‭”B2″‬ من ‭”B1″‬، قائلةً إن نقاط الضعف الخارجية للبلاد ستتسبب على الأرجح في أزمة في ميزان المدفوعات، وأن مصداتها المالية تتناقص.
وقالت وكالة التصنيف الائتماني في بيان: “مع تزايد المخاطر التي تهدد الوضع الائتماني لتركيا، يبدو أن مؤسسات البلاد لا تنوي، أو لا تقدر على التعامل بشكل فعال مع هذه التحديات”.
وإلى جانب ذلك أبقت موديز على النظرة المستقبلية للبلاد، سلبية.

مقالات ذات صلة