“الوطنية للنفط” وخارجية الوفاق يبحثان ترسيم الحدود البحرية مع اليونان ومالطا

بحثت المؤسسة الوطنية للنفط مع وزارة الخارجية في حكومة الوفاق، مسألة ترسيم الحدود البحرية مع دولتي اليونان ومالطا.

وبحسب إيجاز صحفى للمؤسسة الوطنية للنفط، تم الاجتماع، بحضور رئيس مجلس إدارة المؤسسة ” مصطفى صنع الله ” ووزير الخارجية ” محمد سيالة ” حيث ناقش الحضور كيفية حل النزاع وديا، بما يخدم مصلحة ليبيا وجميع الأطراف، وفق القوانين المعترف بها دوليا،

وأكد ” سيالة ” بأن الوزارة ستتواصل مع حكومتي الدولتين للتفاوض ومناقشة الأمر، والتوصل إلى حلول نهائية، على أن تكون شفافة وواقعية، لترسيم الحدود بما لا يضر بمصالح ليبيا.

كما أوضح ” صنع الله ” أن المؤسسة ستطالب شركات النفط العاملة في هذه المناطق بتعليق أنشطتها الاستكشافية باعتبارها محل نزاع قائم، حتى التوصل إلى تسوية قانونية تخدم مصالح جميع الأطراف المعنية، وبما لا يفرط في حقوق وسيادة الدولة الليبية.

وحضر الاجتماع،عضو مجلس الإدارة للاستكشاف والإنتاج ابو القاسم شنقير، ومدير عام الشؤون القانونية خلف الله ابراهيم، ومدير إدارة الاستكشاف بشير قريعة، ومدير إدارة المعلومات الفنية حسين الرمالي، و محمد الحراري رئيس لجنة الحدود البرية والبحرية ، و محمود المزوغي مستشار الوزير سيالة.

مقالات ذات صلة