«أردوغان»: لا سلام في البحر المتوسط بدون إدخال تركيا في المعادلة

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إن: “تركيا بلد متوسطي، وكما كانت عبر التاريخ واليوم هي ليست ضيفا على هذه المنطقة بل نحن أهل الدار، وهي لا تريد التوتر في البحر المتوسط وإنما السلام والتعاون والإنصاف والعدل” على حد زعمه.

أضاف “أردوغان” في تصريحات لـ”الأناضول” اليوم الإثنين، أن: “كل خطوة يتم اتخاذها في البحر المتوسط تؤثر بشكل مباشر على أمن وحقوق ومصالح بلادنا، و بصفتنا أمة ورثت الحضارة العثمانية والسلام في البحر المتوسط، نريد إعادة إحياء مناخ السلام في هذه المنطقة، و لا يتحقق السلام المتوسطي إلا بإدخال تركيا وجمهورية شمال قبرص التركية في المعادلة” على حد قوله.

وتابع “الرئيس التركي”: ” يمكننا حل المشاكل في البحر المتوسط عبر جمع كل الفاعلين في المنطقة حول طاولة واحدة، وليس عن طريق إقصاء بعضنا البعض، وللأسف لم يستغل الاتحاد الأوروبي الفرص الدبلوماسية لحل الأزمة وخضع لليونان وقبرص الرومية، دعونا نجعل من البحر المتوسط واحة سلام من جديد، ولا نلوث مياهه بخصومات جديدة” على حد زعمه.

وتطرق “أردوغان” إلى أزمة أرمينيا وإذربيجان، وقال: “أدين أرمينيا مرة أخرى لمهاجمتها الأراضي الأذربيجانية أمس الأحد، وتركيا ستواصل الوقوف إلى جانب أذربيجان الصديقة والشقيقة بكافة إمكانياته، والمنطقة ستستعيد السلام والهدوء فور انسحاب أرمينيا من الأراضي الأذربيجانية المحتلة، يجب وضع حد للأزمة التي بدأت في المنطقة بسبب احتلال أرمينيا لإقليم قره باغ الأذربيجاني” على حد قوله.

 

 

 

 

مقالات ذات صلة