تمهيدا للإفراج عنهم.. وفد مشايخ برقة يلتقي بأسرى القوات المسلحة الليبية في مصراتة

زار وفد من أعيان قبائل شرق ليبيا (برقة) برئاسة الشيخ مسعود بوعمر العرفي أسرى القوات المسلحة الليبية المعتقلين في سجون مدينة مصراتة.

وبحسب مصدر امني مطلع لـ”الساعة 24″، فإن الزيارة تأتي ضمن ما جاء في اجتماعات الغردقة في جمهورية مصر العربية بين عدد من القيادات الأمنية والعسكرية.

وفي وقت سابق الييوم الاثنين، وصل وفد من مشايخ وأعيان برقة إلى مصراتة، في إطار التقارب، وللعمل على استعادة الوحدة بين الليبيين، ضمن الجهود الساعية لإقامة الحوار السياسي بين الليبيين لتسوية الأزمة التي امتدت إلى أكثر من 9 سنوات.

وفي السياق نفسه، قالت مصادر محلية إن وفد برقة سيبحث في مصراتة تبادل الأسرى بين القوات المسلحة العربية الليبية والمليشيات المسلحة في مصراتة.

ورعت الأمم المتحدة محادثات عسكرية ليبية، في نهاية سبتمبر الماضي، يمدينة الغردقة المصرية وأعلنت المبعوثة الأممية بالإنابة استيفاني ويليامز أن هذه المحادثات الأمنية والعسكرية المباشرة عقدت بين وفدين يضمان ضباطا من الجيش والشرطة، ويمثلان كلاً من حكومة الوفاق والقوات المسلحة العربية الليبية.

وخلص المشاركون إلى جملة من التوصيات كان من بينها “الإفراج الفوري عن كل من هو محتجز على الهوية من دون أية شروط أو قيود، واتخاذ التدابير العاجلة لتبادل المحتجزين بسبب العمليات العسكرية وذلك قبل نهاية شهر اُكتوبر عبر تشكيل لجان مختصة من الأطراف المعنية”.

مقالات ذات صلة