الحكومة الليبية: اللواء بوخمادة كان أسدا غيورا على دينه ووطنه

نعت الحكومة الليبية، اللواء ونيس بوخمادة آمر القوات الخاصة بالجيش الوطنى الليبي، الذى توفى صباح اليوم الأحد، إثر وعكة صحية.

وقالت الحكومة في نعيها: “ها هي ليبيا من أقصاها إلى أقصاها فجعت صبيحة اليوم برحيل الفهد الأسمر المغوار اللواء ونيس عبدالكريم بوخمادة  مدير إدارة القوات الخاصة “الصاعقة” في القوات المسلحة العربية الليبية، الذي لطالما عرفته ساحات الجهاد، وميادين الوغى، فارسا مقداما على الحق، كاسرا لشوكة العدى، غيورا على دينه ووطنه وعرضه.

وتابع البيان :”تنعى الحكومة الليبية ببالغ الأسى وعميق الحزن، وهي راضية بقضاء الله وقدره، هذا الأسد المغوار، وهي تستذكر تاريخ بطولاته في شرق ليبيا وغربها وجنوبها، وقربه من أبناء شعبه الذين لطالما انحاز إلى قضاياهم، وقدم روحه فداء لهم، وتتضرع الحكومة الليبية للمولى عز وجل، أن يتغمده بواسع رحمته، وأن يلهم أهله وذويه جميل الصبر والسلوان، وأن يعوض الوطن فيه خيرا على قدر ما قدم له من تضحيات، وكانت له في الحق صولات وجولات”.

مقالات ذات صلة