الرعيض: اجتماع طنجة بداية نهاية الانقسام السياسي

عبر النائب المقاطع محمد الرعيض باجتماع عدد من النواب في مدينة طنجة المغربية، مدعيا: “سعداء جدا بحضور النواب من 13 دائرة انتخابية يمثلون مختلف أطياف الشعب الليبي، هذا الاجتماع التشاوري هو بداية نهاية الانقسام السياسي”.

وزعم الرعيض في تدوينة على صفحته بموقع “فيسبوك”: “سنسعى لتوحيد مجلس النواب وتوحيد جميع مؤسسات الدولة وإنهاء حالة الفوضى التي أرهقت المواطنين”، معتبرا أن نجاح اللقاء التشاوري لأعضاء مجلس النواب اليوم الثلاثاء هو نصف الطريق، ويكتمل باجتماعه داخل أراضي ليبيا لأداء المهام التي انتخب لأجلها، على حد ادعائه.

واختتم قائلا: “آمل أن نكون جميعاً على قدر المسؤولية التي كُلفنا بها لخدمة الوطن والمواطن”.

وانطلقت أولى الجلسات التشاورية لأعضاء مجلس النواب الليبي، اليوم الثلاثاء في مدينة طنجة، في خطوة تهدف إلى توحيد المجلس وإنهاء حالة الانقسام.

وأشادت الأمم المتحدة مجددا بالدور المغربي في الملف الليبي، وأعلنت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، اليوم، تشجيعها للاجتماع التشاوري الموسع لمجلس النواب الليبي الذي تستضيفه المملكة المغربية.

مقالات ذات صلة