مليشيا من مصراتة تعلن انسحابها من الطريق الساحلي غرب سرت والتزامها بتعليمات «5+5»

قالت ماتعرف بـ”كتيبة حطين” التي كان يقودها قبل سنوات فتحي باشاغا وزير “داخلية الوفاق” إنها ملتزمة بما يصدر عن لجنة 5+5 من تعليمات وأوامر بشأن فتح الطريق الساحلي وإعادة تمركز الوحدات والكتائب، وفق قولها.

“الكتيبة” التي تتبع عمر عظام، قالت في خطاب، أمس الأول، إلى رئيس “لجنة 5+5″ التابع لـ”حكومة الوفاق” أحمد أبو شحمة، إنها بصدد إرجاع كافة أفرادها وآلياتها إلى المقر الأساسي اعتباراً من اليوم السبت، تنفيذاً لأوامر “اللجنة” وفق قولها.

خطاب كتيبة “حطين” يأتي قبل يوم، من إبداء عبد الهادي دراه، آمر ما يعرف “غرفة عمليات سرت الجفرة” التابعة لمليشيات “حكومة الوفاق” رفضه فتح الطريق، ما لم يتم “سحب المرتزقة الروس والجنجويد وكافة الاسلحة، إزالة الالغام” وفق زعمه، متجاهلاً المرتزقة السوريين والأتراك.

 

مقالات ذات صلة