الشريف الوافي يعلن ترشحه لرئاسة المجلس الرئاسي

أعلن رجل الأعمال والسياسي الليبي الشريف الوافي، ترشحه لرئاسة المجلس الرئاسي، استجابة للضغوطات والمطالبات من بعض القوى السياسية والاجتماعية والشبابية.

وقال «الوافي» في نص كلمته التي رصدتها «الساعة24» إنه ” في هذا الوقت الدقيق الذي يمر به وطننا من انقسام سياسي ومؤسساتي وظروف معيشية صعبة، ومعاناة يومية في الحياة المعيشية والخدمية”.

وتابع؛ “وفي هذه الظروف التي توصل فيها الليبيين عبر لجنة الحوار برعاية الأمم المتحدة لإنتاج سلطة وطنية جديدة، من مهامها إعادة توحيد المؤسسات، ومعالجة المختنقات اليومية التي تشغل المواطن الليبي والإعداد لبيئة مناسبة وصالحة لبيئة برلمانية ورئاسية لمدة أقصاها عام حسب الإتفاق السياسي “.

وأردف في كلمته أنه ” استجابة  للضغوطات والمطالبات من بعض القوى السياسية والاجتماعية والشبابية؛ خدمة لهم وتلبية لطلباتهم، أعلن ترشحي

لرئاسة المجلس الرئاسي، متوكلًا على الله وعونه”، مؤكدا “التزامه بتطلعات الشعب في الاستقرار والمصالحة والتنمية”.

تجدر الإِشارة إلى أن الشريف الوافي محمد، من مواليد مدينة المرج، وهو رجل أعمال وسياسي ليبي تخرج من المعهد العالي للنفط بمدينة طبرق، وينتمي إلى قبيلة العبيد بمنطقة جردس العبيد.

وتم انتخاب «الوافي» ليصبح عضواً في المؤتمر الوطني عن مدينة المرج في 7 يوليو 2012، كما تولى رئاسة لجنة الاقتصاد والتجارة بالمؤتمر، ورشح نفسه لرئاسة المؤتمر في 25 يونيو 2013، بعد أن خسر الجولة الأخيرة في تلك الانتخابات مع نوري أبوسهمين الذي حصل على 96 صوتا مقابل 80 صوتا للوافي.

واختير الشريف الوافي عضواً مستقلاً في لجنة الحوار الوطني برعاية الأمم المتحدة الذي انطلق في يناير عام 2015، وشارك في العديد من جلساته داخل البلاد وخارجها، وصولا الى اتفاق الصخيرات.

وفي عام 2017 تولى رئاسة نادي النصر ببنغازي حيث تحصلت قائمته على 174 صوتاً، مقابل 113 صوتًا للقائمة الثانية والمنافسة الوحيدة بقيادة مصطفى عبد السلام.

مقالات ذات صلة