اخبار مميزة

عمرو موسى: نأمل أن تكون ليبيا قد بدأت الطريق السليم بانتخاب السلطة الجديدة

قال عمرو موسى، الأمين العام الأسبق لجامعة الدول العربية، إن ليبيا تعاني من مشاكل كبيرة الآن، معربًا عن أمله في أن تكون البلاد قد بدأت خطواتها على الطريق السليم، بعد انتخاب السلطة التنفيذية الجديدة.
وأضاف موسى، خلال لقاء لبرنامج «نيوزميكر»، المذاع عبر فضائية «روسيا اليوم»، مساء السبت، أن الجامعة العربية تدخلت بالأزمة الليبية عندما بدأ الوضع يمس المدنيين السلميين، رافضًا صيغة سؤال المذيع بأنها وافقت على التدخل الأطلسي في طرابلس.
وأشار إلى أن صياغة السؤال التي أفاد بها المذيع خاطئة، مؤكدًا أن الجامعة العربية لم تسمح ولم تتحدث مع حلف الأطلسي ولم تطلب دخوله إلى الأراضي الليبية.
ونوه أمين عام جامعة الدول العربية الأسبق إلى أن «ترديد الكلام غير المدروس الصادر من دوائر غير منضبطة ليس من المصلحة العامة»، موضحًا أن الأمور بدأت بطلب رسمي من السلطات الليبية وقف الاعتداء وتعريض المدنيين الليبيين للخطر.
ولفت إلى أن مجلس التعاون الخليجي ثم المؤتمر الإسلامي انعقدا وقررا الطلب من الأمم المتحدة منع الطيران العسكري فوق ليبيا، قبل اجتماع جامعة الدول العربية.
وذكر موسى، أن الجامعة العربية بموافقة من كل الأعضاء – مع تحفظ دولتين – طلبت من الأمم المتحدة أن تعمل على حماية المدنيين بفرض حظر جوي على الطائرات العسكرية فوق ليبيا.
مضيفًا أن الأمين العام اعترض بعد ذلك على قرار مجلس الأمن بالتدخل العسكري في ليبيا بقيادة حلف شمال الأطلسي.
 
الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى