اقتصاد

مجلس النواب اللبناني يوافق على قرض من البنك الدولي

أجاز مجلس النواب اللبناني، الجمعة، قرضا بقيمة 246 مليون دولار من البنك الدولي، والذي من شأنه أنه يقدم مساعدة نقدية لأكثر من 160 ألف أسرة في البلد الصغير، الذي يعاني من أزمة اقتصادية غير مسبوقة ومن وباء فيروس كورونا.
وجاءت الموافقة في حين سجلت العملة المحلية مستوى قياسيا جديدا في السوق السوداء، حيث تم تداول الدولار الواحد بمقابل 11150 ليرة. وأثار الانهيار الجديد في قيمة العملة احتجاجات فورية، كان معظمها في شمال البلاد.
وأمس الخميس، حذرت فرنسا من أن الوقت ينفد في لبنان قبل الانهيار التام، وألقت باللوم على السياسيين الذين لم يتمكنوا منذ شهور من الاتفاق على تشكيل حكومة جديدة في الوقت الذي ينزلق فيه لبنان إلى هاوية اقتصادية ومالية.
والأسبوع الماضي أغلق محتجون طرقا في أنحاء البلاد بإطارات مشتعلة لمدة أسبوع بعد أن وصل سعر الدولار إلى عشرة آلاف ليرة في السوق السوداء لأول مرة. ويؤدي انهيار العملة إلى إلقاء مزيد من اللبنانيين في براثن الفقر مع انخفاض القوة الشرائية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى