اخبار مميزة

الدبيبة: توجد بشائر خير لإخراج المرتزقة.. ولا نبالي بمن يضغط علينا

أجرى رئيس حكومة الوحدة الوطنية عبد الحميد الدبيبة حديثا مع برنامج “بلا حدود”، المذاع على قناة الجزيرة القطرية.
وتحدث الدبيبة خلال الجزء الثاني من الحديث الذي تستعرضه “الساعة 24″، بالسطور التالية، عن التواجد العسكري التركي والمرتزقة.
ولم يجب الدبيبة بوضوح عن ما إذا تعرضت حكومة الوحدة الوطنية لضغوط بسبب الوجود التركي، لكنه قال: قرارنا ليبي مئة بالمئة وأي اتفاق لصالح الشعب الليبي سنلتزم به، والاتفاقية البحرية مع تركيا أكسبتنا مواقع وأراضي ومساحات كبيرة جدا لم نحصل عليها وسنساعد في استثمار هذه المنطقة الاقتصادية.
وعلق رئيس الوزراء الليبي على استياء المبعوث الأممي يان كوبيش من تأخر إجلاء المرتزقة من ليبيا، قائلا: “على العالم أن يتنظر ويوسع باله مع الشعب الليبي، نحن خرجنا من حرب وزرنا المناطق المدمرة في جنوب طرابلس وسرت وسأزور بنغازي، ولا نبالي من يضغط علينا وما في مصلحتنا سنقدم عليه، والحكومة تولت في ظروف صعبة وأنشأنا صناديق لدعم المناطق المتضررة”.
ومع ذلك عبر الدبيبة عن رغبته في خروج المرتزقة حالا، مردفا: “وأعتقد أن فيه نقاش وهناك نقاشات مع الدول الكبرى والأوروبية والجارة والصديقة وحتى غير الصديقة وأعتقد أن فيه بشائر خير لإخراج المرتزقة والإرادة الدولية موجودة وحتى الإرادة المحلية”.
وزعم مذيع القناة القطرية وجود قوات فاغنر الروسية في ليبيا وأن روسيا لا تعترف بتواجدها فضلا عن تبعيتهم لها، ليمرر السؤال للدبيبة عن المسؤول عن إخراج المرتزقة، والرفض الروسي للخروج من ليبيا، فقال رئيس الوزراء: “هناك إجراءات أخرى غير الإجراءات التقليدية السياسية”، متابعا: “نتكلم مع روسيا والإمارات ومصر وفرنسا، وفتحنا الملفات على أكثر ما يمكن فتحه، ونتمنى أن نحقق نتائج ملموسة بأسرع وقت ممكن”.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى