اخبار مميزة

قنيدي: إذا وافق البرلمان على هذه  الميزانية فإنه بذلك يشجع على الفساد

اعتبر عضو مجلس النواب سالم قنيدي، أن “الميزانية أصبحت الآن مساومة على أمور أخرى، منها المناصب السيادية وغيرها، مطالبًا زملائه أعضاء مجلس النواب  بعدم إضاعة أموال الليبيين.
وقال “قنيدي”، خلال مداخلة عبر برنامج “بانوراما” الذي يذاع على قناة “ليبيا الحدث”؛ “لدينا خارطة طريق محدودة وفيها عدة نقاط محدودة، تتكلم عن التنمية وتطوير النهر الصناعي والبنية التحتية والكهرباء التي أخذت مليارات في السابق والآن وضعوا لها مليارات”.
وأضاف “كل الأبواب أبواب شك وأرجعناها بعد أن وضعنا عليها ملاحظات، حتى الملاحظات للأسف لم يرد عليها نقص الميزانية، 93 قلنا له إنها كبيرة جدًا؛ ولديك 7 أشهر، وأمامك خارطة طريق، لذلك قم بإصلاح الوضع الاقتصادي والأمني قليلًا ومجال الصحة والتعليم والأمور البسيطة، ومنح مبالغ محدودة للتعليم والصحة والانتخابات أي للحاجات الضرورية جدًا، لتقع الميزانية بحدود 50 إلى 60”.
وتابع؛ “استشرى الفساد وتضخمت الأموال حتى العملات تطبع دون الرجوع للنظر في موضوع الميزانيات والصرف، هم لم يستطيعوا تغيير العملة حتى ترجع الأموال”.
وأردف؛ ” 150 رحلة مكوكية للسراج أليست هذه مصروفات؟ الآن الدبيبة يريد عقودًا بالتكليف، كيف هذا وما علاقته بها وهو عنده خارطة طريق محدودة لا شأن له بالاتفاقيات السابقة ولا بالعقود؟ هو يعلم أن البرلمان منقسم على نفسه وسيخالف خارطة الطريق وسيفعل الذي في عقله”.
وأوضح أنه “لم يتم تخفيض الميزانية بشكل كبير، فقد وصلت إلى 93 مليارًا، ولم يتم وضعها بأبواب محددة حتى يتضح أين ستصرف. مبينًا أنه في حال تمت الموافقة على هذه الميزانية؛ ذلك يعني أن البرلمان وافق على الفساد وشجعه،” بحسب تعبيره.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى