اخبار مميزة

اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان: “الفغل” موقوف على ذمة النيابة وليس معتقلا

عبرت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا عن استيائها مما جاء في بيان بعثة الأمم المتحدة بشأن ما أسمته بواقعة اعتقال حسن الفغل، رئيس اللجنة الفرعية لانتخاب المجلس البلدي قصر الأخيار.
وأوضحت اللجنة الوطنية في بيان طالعته “الساعة 24″، أن الفغل ليس بمعتقل خارج إطار القانون كما جاء في المغالطات التي حوها بيان البعثة، وإنما هو موقوف على ذمة النيابة العامة بمكتب المحامي العام الخمس، وذلك على خلفية شكاوى مقدمة أمام النيابة العامة ضده بتهمة التزوير .
وأبدت اللجنة استغرابها “من هذه المغالطات والمعلومات الخاطئة التي تضمنها بيان البعثة، والذي يوضح حجم افتقار قسم حقوق الإنسان ببعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، لصحة المعلومات وضعف قدراتهم على التحقق من صحتها وعدم التزامهم بمعايير تقصي الحقائق في مثل هكذا حالات” وفق البيان.
وأشارت اللجنة إلى أن بيان البعثة الأممية “يبين ضعف التواصل مع السلطات الأمنية والقضائية للتحقق من صحة المعلومات الواردة إليهم بشأن ما تم ادعائه حول اعتقال الغفل، وتبني معلومات مغلوطة ولا تمت للحقيقة بصلة، وكما هو متعارف عليه في التعاطي مع الشكاوى والبلاغات يستوجب التحقق مما يرد فيها من معلومات ودلائل وليس الأخذ برواية طرف واحد، والاعتماد عليها واعتبارها حقيقة مجردة”.
وأضاف البيان “يستوجب على قسم حقوق الإنسان ببعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا احترام أوامر النيابة العامة وسيادة القانون والعدالة في مثل هكذا حالات، وذلك باعتبار أن القضاء الوطني لا سلطان عليه”.
وطالبت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا، بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا بسحب البيان الصادر عنها بشأن اعتقال الغفل، وذلك باعتباره ليس معتقلا خارج إطار القانون، وإنما كما هو موضح موقوف على ذمة النيابة العامة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى