اخبار مميزةليبيا

الحبيب: قوانين انتخاب الرئيس والبرلمان القادم «انقلاب» على الاستحقاق الديمقراطي

وصف الحبيب الأمين وزير الثقافة الأسبق، قانوني انتخاب رئيس الدولة والبرلمان الجديد الصادرين عن مجلس النواب بـ«قوانين الانقلاب» على الاستحقاق الديمقراطي الانتخابي في 24 ديسمبر، معبرا عن استيائه من عدم تحرك الأحزاب ومجلس الدولة الرافضين لهذه القوانين إلى العمل الميداني، وتحريض الشعب للخروج إلى الميادين وإعلان رفضه”.

وقال الأمين، في تغريدة له، عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»: “لا حزب ولا شعب ولا مجلس دولة ولا غيرهم ممن اعترضوا على «قوانين الانقلاب» على الاستحقاق الديمقراطي للانتخابات في 24 ديسمبر، خرجوا للعمل الميداني وخاطبوا الشعب للخروج للميادين لإعلان رفضهم لقوانين تلبيس السلطة لمن فصلت لأجلهم وفقل لموصفات النفوذ الاقليمي والدولي للبيادق المرعية”، بحسب وصفه.

وأضاف في تغريدة أخرى “قانون انتخابات مجلس الحياكة والتطريز هو تفصيل دولي وخياطة محلية وارتداء لمن فصل له، إذا تم تلبيس العمة للشعب الساكت والنخب الراضية والمرضية فهذا ما ينتظره المحفل الإقليمي الدولي ليرفع لنا القبعات كحمقى”، وفقا لقوله.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى