اخبار مميزةليبيا

نصيّة: التسابق على إقرار المنح لا يخدم المواطن ولا يحل القضية الليبية

اعتبر مجلس النواب عبد السلام نصية، أن التسابق على إقرار المنح والهبات لا يبني الوطن، ولا يخدم الاقتصاد، ولكن يزيد من حجم الأزمة التي تمر بها ليبيا.

وقال «نصية» في تغريدة له عبر حسابه على تويتر، اليوم الثلاثاء، إن “التسابق على إقرار المنح والهبات للدعاية الانتخابية أو الشعبوية أو للمناكفة السياسية أو لردود الأفعال، لا تبني الأوطان و لا تخدم المواطن أو الاقتصاد الوطني ولا تحل القضية الليبية”.

وأوضح أن تلك الأمور “تزيد من تأزيم القضية الليبية”، مردفًا أن “الحل في الانتخابات الرئاسية والبرلمانية وتخفيض سعر الصرف”.

تجدر الإشارة إلى أن حكومة الوحدة الوطنية برئاسة عبد الحميد الدبيبة، أطلقت منحة الزواج في الخامس من شهر سبتمبر الماضي، وتستهدف المنحة 50 ألفا من الشباب والشابات، ممن يعقدوا قرانهم في الفترة من 12 أغسطس حتى 31 ديسمبر 2021، بقيمة 40 ألف دينار (8.85 آلاف دولار) لكل زيجة (مناصفة بين الشاب والفتاة).

وحدد صندوق دعم الزواج الاشتراطات الخاصة بالحصول على المنحة، وأهمها أن يكون عقد القران مسجلا بمنظومة السجل المدني، مع الحصول على رقم قيد جديد. ولا تغطي المبادرة عقد قران الليبي من مواطنة أجنبية أو العكس. كما اشترطت أن يكون الزواج هو الأول للزوج.

وعلى الجانب الآخر وافق مجلس النواب الليبي على إحالة مقترح لدعم الأسرة الليبية بـ50 ألف دينار إلى لجنته التشريعية من أجل إعداد قانون له.

وبحسب ما نشره المجلس عبر صفحته بموقع فيسبوك، أكد أن التصويت على مقترح دعم الأسرة الليبية بـ50 ألف دينار نال الأغلبية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى