تركيا: نحمي مصالحنا في «المتوسط» بكل حزم.. ولا نريد الدخول في صراع وتوتر

قالت وكالة الأناضول التركية، إن مجلس الأمن والسياسة الخارجية في الرئاسة التركية، بحث اليوم الخميس، قضايا تتعلق بالتطورات الأخيرة في ليبيا وشرق المتوسط وأبعادها الإقليمية والعالمية، على حد زعمها، مدعية مواصلة تركيا دعم حكومة الوفاق.

وقال المجلس، في اجتماعه الأسبوعي برئاسة إبراهيم قالن، نائب رئيس المجلس والمتحدث باسم الرئاسة التركية- بحسب وكالة “الأناضول” إن تركيا ترغب في إحلال السلام والتقاسم العادل للموارد في شرقي المتوسط، بدل الصراع والتوتر، زاعما حماية أنقرة لحقوقها ومصالحها في شرق المتوسط بكل حزم.

وكان الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، أكد خلال لقائه بنظيره القبرصي نيكوس أناستاسيادس، في الإليزيه، اليوم الخميس، على رفض بلاده لانتهاك قرار حظر توريد الأسلحة إلى ليبيا، في إشارة إلى تركيا التي لا تتوقف عن ذلك الأمر.

الوسوم

مقالات ذات صلة