«دردور»: يجب الحكم على «حفتر وعقيله ومجرمي الرجمة» بـ «الإعدام والصلب»

زعم فرج دردور، والذي تقدمه قنوات «الإخوان» بوصفه «محلل سياسي وباحث» أن “فتح النفط، هو الحل الوحيد لرفع معاناة الليبيين، وخصوصا أن مرتباتهم البالغة 30 مليار سنويا باتت مهدد بالقطع”، بحسب تعبيره.

وواصل «دردور» مزاعمه، عبر حسابه على موقع التواصل الإجتماعي “فيسبوك”، قائلًا: “يجب أن تكون هناك محاسبة استثنائية بعقوبة الاعدام لكل من يفسد في حكومة الوفاق، ففي هذه الفترة تكون ضرورية نظرا لحجم تدمر الناس من الفساد”، وفقًا لقوله.

كما طالب «دردور»، بالحكم “على حفتر وعقيلة ومجرمي الرجمة بتهم الإفساد في الأرض (اعدام وصلب)”، معتبرًا أنهم”سبب بلاء ليبيا عندما رفضوا تمرير مشروع الدستور للاستفتاء، وعرقلوا قانون الانتخابات وقفلوا النفط ظلما وعدوانا”، على حد زعمه.

وتابع؛ كما أنهم “دمروا المدن وشبكة الكهرباء وقطعوا الماء وقتلوا آلاف الليبيين في حروبهم لأجل حكم ليبيا، ليس بمشروع حضاري وإنما بمنهج متخلف جاهلي يعتمد على الولاء القبلي والتعصب للفكر الأوحد”، بحسب ادعائه.

الوسوم

مقالات ذات صلة