«منسق حكماء مصراتة»: اتفقنا مع وفد المنطقة الشرقية على عقد ملتقى للخروج من الأزمة

قال منسق مجلس الحكماء والأعيان بمدينة مصراتة، محمد الرجوبي،  إنه “تم الاتفاق مع وفد حكماء وأعيان المنطقة الشرقية خلال زيارتهم للمدينة على عقد ملتقى يجمع العقلاء والحكماء والأكاديميين والشباب في المدة القريبة القادمة لوضع تصور لبناء الدولة المدنية المنشودة والخروج من الازمة بطريقة سلمية”.

وأضاف «الرجوبي» في تصريح لوكالة الأنباء الليبية، اليوم الخميس، أن “الطرفين اتفقا على تبادل المحتجزين لدى كل منهم ولا يشمل الاتفاق من لهم قضايا جنائية”.

وتابع؛ أن “هذا الاتفاق الذي يتضمن إيقاف الحروب وحقن دماء الليبيين، سيعرض على المسؤولين بالمنطقة العسكرية الغربية ومنطقة طرابلس العسكرية في وقت لاحق وقبل نهاية الشهر الجاري لتجهيز قوائم المحتجزين والمفقودين لديهم وستتخد الإجراءات في زيارة أخرى للوفد خلال عشرة أيام قادمة”.

وكانت مدينة مصراتة قد شهدت خلال اليومين الماضيين اجتماعات وزيارات لوفد حكماء وأعيان المنطقة الشرقية التقى خلالها مع اللجنة المكلفة بالمحتجزين والمفقودين بالمنطقة العسكرية والوسطى وبحضور لفيف من حكماء وأعيان مدينة مصراتة.

واجتمع الوفد مع مجلس الحكماء والأعيان بالمدينة تبادل الطرفان كيفية الوصول إلى مصالحة حقيقية بين الليبيين وطي صفحة الماضي وبناء دولة القانون والمؤسسات والتداول السلمي على السلطة.

وقام وفد حكماء وأعيان المنطقة الشرقية بزيارة المحتجزين نتيجة المواجهات التي تمت خلال المدة الماضية اطلعوا خلالها على أحوالهم وتأكدوا من المعاملة الحسنة من قبل المسؤولين عليهم .

الوسوم

مقالات ذات صلة