“ورشفانة” تنعي السائح: كان إلى جانب المظلومين والمهجرين وداعما للمصالحة الوطنية

أصدرت مؤسسات المجتمع المدني وأعيان ووجهاء وشيوخ ورشفانة بيانا، نعوا فيه عضو المؤتمر الوطني السابق جمعة السائح.

وقال بيان النعى:” تلقت مؤسسات المجتمع المدني وأعيان ووجهاء وشيوخ ورشفانة ببالغ الحزن وعميق الأسى خبر وفاة الحاج جمعة السائح عضو المؤتمر الوطني السابق عن منطقة ورشفانة و أحد الشخصيات الوطنية في ليبيا، إثر تعرضه لمرض كورونا الذي راح ضحيته يوم أمس الثلاثاء “.

وتابع البيان:” وفي الوقت الذي تعيش فيه ليبيا حالة من الانقسام السياسي، فإننا نستذكر المواقف الوطنية للراحل جمعة الصويعي السائح ودوره البارز في العمل السياسي و الوطني من اجل وحدة ليبيا وبناء دولة المؤسسات والقانون ، لقد كان جمعة السائح من ابناء ليبيا المخلصين و مبادراً للوقوف الى جانب المظلومين والمهجرين وداعماً للمصالحة الوطنية ، وقد عمل على مد يد العون والوقوف الى جانب اهله في ورشفانة ضد الاعتداءات المسلحة التي وقعت عليهم، كما حمل هم الوطن ودافع عن خياراته الوطنية بكل جراءة و شجاعة”.

 

مقالات ذات صلة