سامح شكري: موقف مصر أدى إلى تهدئة الأوضاع في ليبيا

قال وزير الخارجية المصري، السفير سامح شكري، إن التشاور والاتصال بين مصر وفرنسا ما زال قائم ومستمر، مفيدًا بأن خط “سرت – الجفرة” أدى لتهدئة الأوضاع في ليبيا وفتح المجال للحوار بين الليبيين.

وأكد سامح شكري، خلال لقاء عبر الهاتف مع الإعلامية لميس الحديدي، ببرنامج “كلمة أخيرة” المذاع عبر فضائية “أون إي” مساء اليوم الثلاثاء، أن مخرجات الحوار الليبي تحظى بشرعية من خلال ما يضيفه المجتمع الدولي عليها، معقبا:” كلما دعم مجلس الأمن مخرجات الحوار الليبي – الليبي كلما زادت شرعيته والقدرة على تنفيذه”.

ولفت إلى أن زيارة الرئيس عبدالفتاح السيسي إلى فرنسا اتسمت بالحفاوة البالغة، مؤكدًا أن الزيارة كانت تعبير عن تقدير كل دولة للأخرى.

مقالات ذات صلة