وزارة الدفاع في حكومة الوفاق تُكلف ” إرهابي ” هارب من بنغازي بمهام تبادل المعتقلين والجثامين ( وثيقة )

الدفاع بحكومة الوفاق قرارا بتكليف الإرهابي واحد عناصر تنظيم داعش “محمد إبراهيم سليمان بلعم” وبالتعاون مع اللجنة الدائمة للشؤون الإنسانية لوزارة دفاع الوفاق لتولي ملف إدارة ومتابعة ملف تبادل المعتقلين والجثامين .

وبحسب وثيقة تحصلت عليها “الساعة 24″، وقع القرار عقيد حاتم حسين زايد الكاديكي رئيس اللجنة الدائمة للشؤون الإنسانية بما يسمي  بالجيش الليبي، المكون من مليشيات مسلحة، وبموجب القرار يكلف بالتنسيق مع جميع الفاعلين بالخصوص وتجميع قوائم المعنيين والإشراف على تنسيق أي اجتماعات بالخصوص وعرض المبادرات غير المشروطة لدعم هذه المهمة محليا ودوليا، والمشاركة فى جميع الاجتماعات التي تنظيمه اللجنة بالخصوص.

وزارة الدفاع في حكومة الوفاق تُكلف " إرهابي " هارب من بنغازي بمهام تبادل المعتقلين والجثامين ( وثيقة ) 2

 

والإرهابي من مواليد 1991 من سكان منطقة السلماني الغربي ببنغازي، والمطلوب لدي السلطات الأمنية والعسكرية في قضايا أمن دوله من عمليات تصفيه وخطف ناهيك عن انضمامة لتنظيم إرهابي “أنصار الشريعة” قبل ان يبابع تنظيم داعش وقتالة ضد القوات المسلحة الليبية في محاور بنغازي
واسمه بالكامل محمد إبراهيم سليمان بلعم من مواليد 1991 وهو من سكان منطقة السلماني الغربي بمدينة بنغازي ، وقد سبق لـ”بلعم”، أن شارك في معركة أدخلوا عليهم الباب التي قامت بها عناصر مجلس الشورى وتنظيم أنصار الشريعة ، كما شارك في معارك بنينا ضد القوات المسلحة .
في 3 أغسطس من عام 2014 تم العثور على هاتف الإرهابي محمد بلعم ملقى في إحد المواقع التابعة لمجلس الشورى ومن خلاله تم العثور على هذه الصورة وكذلك محادثات مع عناصرهم المتواجدة في بنغازي لرصد وأغتيال رجال الجيش والشرطة داخل المدينة .
وبعد دخول الجيش إلى مدينة بنغازي شارك محمد بلعم ضد القوات المسلحة في معركة الصابري بجانب مجموعة محمود البرعصي ، وفرّ بلعم خارج المدينة ومنها إختفى نهائياً وبدأ في عمله كمهتم بشؤون الفارّين من مدينة بنغازي ، وتم إتهامه بإنه سارق من قبل الفارين .
وصُدر قرار تكليف الإرهابي محمد أبراهيم بلعم بالتعاون مع اللجنة الدائمة للشؤون الإنسانية لوزارة دفاع الوفاق لتولي ملف إدارة ومتابعة ملف تبادل المعتقلين والجثامين رسميا في 30 سبتمبر من عام 2020.

مقالات ذات صلة