مصرف ليبيا المركزي يرد على تقرير “غلوبال ويتنس”: استنتاجات مضللة

رد مصرف ليبيا المركزي، السبت، على تقرير حديث صادر عن المجموعة البحثية “غلوبال ويتنس”  الصادر في فبراير الجاري، أوضح خلاله خسارة ليبيا ملايين الدولارات سنويًّا بما وصفه الاحتيال في استعمال منظومة الاعتمادات المستندية”.

وقال مصرف ليبيا المركزي في تغريدتين متتاليتين على حسابه بموقع تويتر،  إن التقرير يؤكد أهمية القضاء على التجاوزات داخل نظام خطاب الاعتماد، ويشير إلى أن هذه المشكلة ليست محصورة في ليبيا بل هي مشكلة شائعة في دول أخرى.

وتابع،  تقرير غلوبال ويتنس يحتوي على عديد الأخطاء ويستخلص استنتاجات مضللة، مشيرا  إلى أنه زود المجموعة البحثية بمعلومات دقيقة وموضوعية تم تجاهلها ولم تنعكس في التقرير.

وكان تقرير لغلوبال ويتنس، صدر في فبراير، قال إن أموال الاعتمادات المستندية كانت تخرج من ليبيا بسرعة تفوق كمية السلع الداخلة، وضرب مثلًا بقيمة الاعتمادات الخاصة باستيراد اللحم على مدار نحو ثلاثة أشهر (13 أسبوعًا)، التي فاقت القيمة السنوية لاستيراد اللحم إلى ليبيا في العام 2016، و 2017، 2018 كل على حدة.

 

مقالات ذات صلة