“الوطنية لحقوق الإنسان”: طالبنا النائب العام بالتحقيق في ترويع المدنيين خلال “حادثة موكب باشاغا”

وجهت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا بلاغا إلى مكتب النائب العام، طالبت فيه بفتح تحقيق شامل وعاجل وشفاف بشأن مزاعم محاولة اغتيال وزير الداخلية بحكومة الوفاق فتحى باشاغا.

وطالبت اللجنة، بحسب بيان لها طالعته “الساعة 24″، بالتحقيق في واقعة استعمال الأسلحة الرشاشة والمتوسطة وبشكل عشوائي في الطريق العام، أثناء تواجد مستخدمي الطريق من المدنيين مما عرض حياتهم وسلامتهم للخطر، وأدى لزعزعة الأمن والاستقرار فى المنطقة.

وأدانت اللجنة هذا الفعل، معتبرة إياه استهتارا فاضحا بحياة المدنيين الأبرياء، واستهانة بسيادة القانون والعدالة.

وعبرت اللجنة عن أملها في أن يشمل التحقيق حالات الاعتـداء التي طالت ضباط وأفرادا من الشرطة ومقرات تابعة لوزارة الداخلية بحكومة الوفاق عقب الحادث.

وطالبت اللجنة بضرورة العمل على إعلان نتائج التحقيقات للرأي العام المحلى، وضمان ملاحقة الجناة وتقديمهم للعدالة، وإنزال أشد العقوبات بهم وفقا لما ينص عليه قانون العقوبات الليبي.

مقالات ذات صلة