«الدبيبة»: يجب حل المليشيات ودمجها في القوات الأمنية والشرطية والوزارات

رأى عبد الحميد الدبيبة، رئيس حكومة الوحدة الوطنية، أنه يجب حل الميليشيات بشكل شامل بدمجها في قواتنا الأمنية أو الشُرطية أو هياكل الدولة المدنية.

وقال الدبيبة، في مقابلة مع صحيفة «كورييري ديلا سيرا» الإيطالية، الثلاثاء: “إن الجيش اتحد من خلال المحادثات التي تمت بوساطة الأمم المتحدة في جنيف، والتي سمحت بوقف إطلاق النار، كما يجب على الوزارات والشركات العامة استيعاب رجال الميليشيات الحريصين على ترك أسلحتهم في المنزل”، حسبما نقلت وكالة «آكي» الإيطالية للأنباء.

وأضاف “مقتنع أن ليبيا ستعود إلى الاتحاد، وهو هدف أساسي لإعادة توحيد المؤسسات، والأمر الذي أُنجز بنسبة 80% في أقل من شهر”.

وتابع “لقد وحدت البلاد بالفعل من بين أمور أخرى، الحكومة والبرلمان، البنك المركزي، وكالة الطاقة وكذلك الوزارات المختلفة. وتبقى المسألة الكبرى تكمن في إنشاء جيش وطني واحد”.

واستطرد “آمل أن تتمكن قنصلية إيطاليا في بنغازي من إعادة فتح أبوابها في غضون ثلاثة أشهر، فبنغازي مدينة مهمة للغاية، وتمر بفترة صعبة، كما أن الأمن العام في البلاد اليوم أفضل مما كان عليه قبل خمسة قبل شهور”.

مقالات ذات صلة