اخبار مميزة

غوتيريس لمجلس الأمن: أعداد المرتزقة كما هي في ليبيا والشحن العسكري للقواعد العسكرية لازال مستمرا

قال الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريس، إن ليبيا “لم تشهد أي تراجع في عدد المقاتلين الأجانب أو أنشطتهم”، لا سيما في وسط البلاد.
وبحسب “سكاي نيوز”، أورد التقرير الذي جرى تقديمه إلى مجلس الأمن أنه “بينما يظل اتفاق وقف إطلاق النار ساريا، تلقت (بعثة الأمم المتحدة في ليبيا) تقارير عن إقامة تحصينات ومواقع دفاعية على طول محور سرت-الجفرة في وسط ليبيا، فضلا عن استمرار وجود العناصر والإمكانات الأجنبية”.
وأردف أنطونيو غوتيريس أنه “رغم الالتزامات التي تعهد بها الأطراف، تواصلت أنشطة الشحن الجوي مع رحلات جوية إلى قواعد عسكرية مختلفة”.
وقال الأمين العام في التقرير: “أكرر دعوتي للدول الأعضاء والجهات الليبية الفاعلة إلى وضع حد لانتهاكات حظر الأسلحة، وتسهيل انسحاب المقاتلين والمرتزقة الأجانب من البلاد”، متابعا :” هذه عناصر أساسية لسلام واستقرار دائمين في ليبيا والمنطقة”. وقال: “يجب إحراز تقدم على الصعد السياسية والأمنية والاقتصادية، للسماح بإجراء الانتخابات الوطنية في 24 ديسمبر 2021″.
ويقدّر عدد المقاتلين والمرتزقة الأجانب في ليبيا، بحسب دبلوماسيين في الأمم المتحدة، بـ”أكثر من 20 ألفا، من بينهم 13 ألف سوري”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى