«فنوش»: ما ترتكبه المليشيات بحق المهاجرين الأفارقة ظلم ندفع ثمنه

استنكر المحلل السياسي، عبد الحكيم فنوش، ما ترتكبه المليشيات المجرمة بحق المهاجرين الأفارقة الأبرياء وتواطؤ الدول الأوروبية معهم وشرعنة ما ترتكبه.

وقال فنوش، في منشور له، عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»: “ما ترتكبه المليشيات المجرمة بحق المهاجرين الأفارقة الأبرياء وتواطؤ الدول الأوروبية معهم وشرعنة ما ترتكبه، ظلم ندفع ثمنه وسندفع ثمنه”.

وأضاف “هذه اللامبالاة تجاه الجرائم التي ترتكب بحق أناس لم يرتكبوا ذنبا إلا بحثهم عن الحياة، يعكس حالة توحش وسقوط إنساني بشع لا يختزل في مجرمي المليشيات بل يشمل كل السلطات الليبية والدول الغربية التي تتشدق بالحريات والحقوق وتعقد صفقات مع متوحشين ليستبدوا بهؤلاء الأبرياء”.

وتابع “الأمر يطالنا نحن أيضا، فلا أتذكر برامج تلفزيونية تظهر حجم الجرم والانتهاكات بحقهم، لا يوجد تعاطف واهتمام بما يرتكب بحقهم من بشاعات”.

واستطرد “نحن قادرون على أن نفقأ أعيننا، هناك صمت يديننا جميعا، يعرينا ويبين أننا قد تشوهنا بشكل بشع والسبب وراء هذا التبلد الإنساني هو أنهم، سُمر نحن عنصريون والعالم عنصري وقح”.

مقالات ذات صلة