اخبار مميزة

مجلة «فورميكي» الإيطالية: مصير ليبيا سيمر مجددا عبر روما

نشرت مجلة “فورميكي” الإيطالية تقريرا حول الأوضاع في ليبيا، أكدت فيه أن مصير الدولة الليبية سيمر مجددا عبر روما، التي ستستضيف الأسبوع المقبل اجتماعًا، لتقرير مصير انتخابات ديسمبر المقبل.
وأضافت مجلة “فورميكي”، أن الانتخابات تعد خطوة ضرورية، مشددة على ضروة أن تمر عملية الاستقرار الحالية عبر التصويت وتسفر عن ترشيح شعبي لرئيس وبرلمان منتخب.
وشددت المجلة الإيطالية، على ضرورة التوصل لحل جميع القضايا التي أشار إليها المجتمع الدولي غداة مؤتمر برلين 2، والذي عقد الشهر الماضي، موضحة أنه عبر التصويت تأتي إمكانية تنصيب حكومة أقوى وأكثر استقرارًا في طرابلس قادرة على الدفع بالإصلاحات المناسبة، ولها نفوذ أكبر في طلب خروج القوات الأجنبية والمرتزقة، الموجودة بشكل غير قانوني في البلد الأفريقي.
وكانت الأمم المتحدة حددت 24 ديسمبر المقبل، موعدًا للانتخابات البرلمانية والرئاسية، باعتباره نقطة وصول لمرحلة الاستقرار التي انطلقت بعد اتفاق وقف إطلاق النار، وتولي حكومة انتقالية برئاسة عبدالحميد الدبيبة زمام الأمور في البلاد، بشكل مؤقت.
وقالت “فورميكي”، إن ملتقى الحوار الليبي واصل العمل أيضًا من أجل الانتخابات، إلا أن الديناميكيات الداخلية أدت إلى توقف الاجتماع الأخير والحاسم من الناحية النظرية.
وأعلن المبعوث الأممي إلى ليبيا يان كوبيش في إحاطته أمام مجلس الأمن الدولي أن اجتماعاً إيطالياً سيُعقد في روما، فيما تتمتع دبلوماسية روما بعلاقات جيدة جدًا مع جميع الأطراف في البلاد وعليها استغلال ذلك للتوصل لحل.
 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى