اخبار مميزة

قبيلة «تواجير» تدين تجاهل حكومة الوحدة الوطنية لاختطاف رضا افريطيس

دانت قبيلة “تواجير” في المنطقة الشرقية  تجاهل مجلس الوزراء بحكومة الوجدة الوطنية لحادثة خطف النائب الأول لرئيس الحكومة، رضا افريطيس .
وحملت القبيلة رئيس مجلس الوزراء ونوابه المسؤولية عن حياة افريطيس وسلامته متوعدة بملاحقتهم قانونيًا.
وكشف مصدر مسؤول في وزارة الداخلية، تفاصيل اختفاء رئيس ديوان رئاسة الوزراء بالمنطقة الشرقية “رضا افريطيس”، في طرابلس من قبل مجموعة مسلحة مجهولة.
وأكد المصدر، في تصريح صحفي، أن “افريطيس اختفى أثناء عودته من العمل برفقة زميله محمد المغربي وقبل وصولهما مكان إقامتهما في فندق المهاري”.
وأردف المصدر، أن ” افريطيس كان قد وصل السبت إلى طرابلس قادما من بنغازي رفقة نائب رئيس الحكومة حسين القطراني وأقاموا بفندق المهاري”، لافتًا إلى أن حادث الإختطاف “وقع عصر أمس الإثنين”

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى