اخبار مميزة

مشيرب: حفتر لديه رغبة صريحة في الانقلاب على حكومة الدبيبة بانتخابات أو بدونها

اتهم عبد الرزاق مشيرب، خطيب مسجد بن نابي بطرابلس، والمقرب من المفتي المعزول، المشير خليفة حفتر القائد العام للقوات المُسلحة العربية الليبية بالعمل على ما سماه “الانقلاب على الشرعية” لرفض الأخير بقاء الحكومة الحالية دون إجراء الانتخابات في موعدها المقرر.
وكتب مشيرب على حسابه بموقع فيسبوك اليوم قائلًا: “قالها حفتر وكررها بعده معاليه: يوم 25 ديسمبر نهاية حكومة الوحدة الوطنية سواء حدثت انتخابات أم لم تحدث، وبعد هذا التاريخ يمكن أن يحدث أى شئ، وهذا إعلان صريح بالرغبة فى الانقلاب على الشرعية التى ارتضوها وعلى كل الاتفاقيات التى جاءت بحكومة الوحدة الوطنية” وفق قوله.
أضاف: “إذن ما السيناريو ابمحتمل ؟25 ديسمبر يتم إعلان حكومة فى الشرق بقيادة معاليه ( لأجل ارضاء وكسب صوت المنطقة الغربية بزعمهم ) واعطاء حفتر كافة الصلاحيات كرئيس دولة مع استمرار عقيلة صالح رئيسا لبرلمان المهزلة، ودعم سعودى فرنسى روسى لهذه الخطوة التى لن يقبلها أحرار المنطقة الغربية وستكون شرارة الحرب والتى لن تكون ضد كتائب حفتر لوحدها بل ضد كتائب معاليه المتواطئة معه
وهكذا يقوم أناس سيطر عليهم وهم الحكم والسلطة بتدمير وحرق وطنهم بغباء، والمشكلة أن أحدهما ( حفتر ) سيقوم بحرق الآخر بمجرد انتهاء فصول الانقلاب” على حد زعمه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى