شمام: 1450 يوماً حكم خلالها “السراج” كانت كفيلة بأن نجد له إصلاحاً واحداً في طرابلس

قال العضو السابق فيما يعرف بـ«المجلس الانتقالي»، محمود شمام، أن فائز السراج رئيس “المجلس الرئاسي” قضى أكثر من 1450 يوماً في الحكم كانت تكفي لإصلاح واضح في طرابلس على الأقل، على حد قوله.

أضاف “شمام” على حسابه بفيسبوك، اليوم الثلاثاء: “يبيعولكم في الريح. صدقوني لا احد لديه خطة او رؤية او حلم لليبيا. حلقة مغلقة من الابناء وابناء العمومة واصدقاء السمر يسيرون البلد” على حد تعبيره.

تمنى العضو السابق فيما يعرف بـ«المجلس الانتقالي»، محمود شمام، أن تكون مطالب المظاهرات التي خرجت ضد فساد حكومة السراج وتدهور الأحوال المعيشية في طرابلس «واضحة».

وكان رئيس حكومة الوفاق فائز السراج، قد زعم أنهم أفشلوا مشروع ما أسماه «عسكرة الدولة» بفعل تضحيات «قوات بركان الغضب»، رافضا في كلمة وجهها لليبيين، مساء الاثنين، “الاعتداء الذي وقع على المتظاهرين المحتجين ضد الفساد في طرابلس”، محذرا ممن سماهم «المندسين» الذين يهدفون إلى إثارة الفتن، على حد زعمه.

وقال «السراج»: “إن التظاهر أمر مشروع”، مؤكدا على “حق الليبيين في المطالبة بتحسين أوضاعهم المعيشية، وأن من واجبهم في الحكومة الاستجابة للمطالب وحماية المتظاهرين”، بحسب ادعائه.

وأشار إلى أن هناك عدة تجاوزات حدثت في تظاهرة الأحد لأن الذين خرجوا لم يستكملوا الإجراءات القانونية والحصول على موافقة بالتظاهر من الجهات المعنية حتى تقوم هذه الجهات بحمايتهم وتحميهم من المندسين، كما أن الأزمات الموجودة لها تراكمات متعددة وليس المجلس الرئاسي وحكومة الوفاق الوطني من كان سببا أساسيا فيها”، على حد تعبيره.

الوسوم

مقالات ذات صلة